التخطي إلى المحتوى
كتب: آخر تحديث:

23 سيارة إسعاف مجهزة وغرفة طوارئ لتأمين مؤتمر الشباب بمدينة الإسكندرية

23 سيارة إسعاف مجهزة وغرفة طوارئ لتأمين مؤتمر الشباب بمدينة الإسكندرية
23 سيارة إسعاف مجهزة وغرفة طوارئ لتأمين مؤتمر الشباب بمدينة الإسكندرية

أعلنت وزارة الصحة والسكان عن خطتها للتأمين الطبى الشامل خلال فترة انعقاد المؤتمر الوطنى للشباب المزمع انعقاده خلال الفترة من 24 إلى 25 يوليو الحالى بمدينة الاسكندرية، حيث تبدأ خطة التأمين من اليوم وحتى انتهاء فعاليات المؤتمر.

وأوضح الدكتور أحمد الانصاري، رئيس هيئة الإسعاف، أن الخطة تتضمن الدفع بـ23 سيارات إسعاف مجهزة كعناية مركزة، حول قاعة المؤتمرات وأمام مكتبة الاسكندرية، و5 سيارات إسعاف أخرى مجهزة لتغطية مقر إقامة الشباب، بالإضافة الى عيادة ميدانية ووحدة رعاية مركزة متكاملة داخل قاعة المؤتمرات.

وأضاف “الانصارى” أنه سيتم تكثيف سيارات الإسعاف على كافة المحاور والطرق الرئيسية شاملة المطار، وعلى طول طريق كورنيش الإسكندرية، وكذلك رفع درجة الاستعداد على طريق مصر الإسكندرية الصحراوى، لافتا الى أنه سيتم عقد غرفة عمليات بمقر هيئة الاسعاف بالاسكندرية على مدار الساعة لمتابعة تنفيذ الخطة، كما سيتم رفع درجة الاستعداد بجميع مرافق الإسعاف، والتنسيق بين هيئة الإسعاف المصرية وقطاع الرعاية العلاجية والعاجلة لعمل تمركزات بسيارات التدخل الطبي السريع في بعض الأماكن ذات الطبيعة الخاصة.

من جانبه أشار الدكتور خالد مجاهد، المتحدث الرسمى لوزارة الصحة والسكان، الى أنه تم رفع درجة الاستعداد بجميع مستشفيات المحافظة إلى الدرجة القصوى ‪ كما ستتضمن الخطة التنسيق بين مستشفيات جامعة الاسكندرية، ومستشفيات وزارة الصحة والتأمين الصحى، ومركز الخدمات، الطارئة (137) لاستقبال وتحويل الحالات الطارئة، والتأكد من توافر الأطقم الطبية من أطباء، وفنيين، وتمريض بأقسام الطوارئ بالمستشفيات، كما تم تدعيم المستشفيات بالأدوية والمستلزمات والتجهيزات، وتوفير كميات من أكياس الدم ومشتقاته من الفصائل المختلفة بالمراكز الإقليمية لنقل الدم، حيث تم رفع درجة الاستعداد بغرفة العمليات المركزية بمديرية الشئون الصحية بالاسكندرية على مدار الساعة تحسبًا لأى طوارئ.

وأضاف “مجاهد” أنه تم تأمين وتدعيم الأدوية والمستلزمات والتجهيزات الطبية بالمستشفيات، إلى جانب منع الإجازات والراحات للعاملين بالمستشفيات خلال فترة الاستعداد وخاصة الأقسام الحرجة “الطوارئ، والرعايات المركزة، الحروق”، بالإضافة إلى التنسيق بين مراكز السموم بالمستشفيات ومركز الخدمات الطارئة 137 لاستقبال وتحويل الحالات الطارئة والإبلاغ الفوري عن أية حالات سموم فور وصولها.

المصدر

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *